يعد هذا المركز أحد مراكز الأبحاث التابعة للجامعة الذي أنشئ بناء على الاعتقاد بأن الإسلام دين وحضارة. فقد واجهت الحضارة الإسلامية عبر تاريخها الطويل تحديات كبيرة من قبل الحضارات الأخرى، كالحضارة اليونانية، والفارسية، والهندية. ومع ذلك، فإن إلمام العلماء بالمبادئ والمفاهيم الأساسية للإسلام عند مواجهة تلك الحضارات الجديدة وما يحملها من الإيدولوجيات والفلسفات والنظريات والمفاهيم قد أعطاهم قدرة على استيعابها وتنقيحها بل الاستفادة منها حتى يتم تطويرها في ضوء الفكر الإسلامي الأصيل، وهو ما يعرف في هذه الأيام بـ«إسلامية المعرفة».

UNIDA Gontor cios WITH fLAG

وفي هذه الأيام يواجه المسلمون بعض الصعوبات في تنفيذ هذه العملية، والسبب في ذلك راجع إلى أمرين مهمين، الأول: ضعفهم في فهم المفاهيم الأساسية في التراث العلمي الإسلامي، والثاني: قوة تأثير المفاهيم الغربية على أفكار المسلمين. تنطلق المشكلة إذن من ضعف المسلمين اليوم في استيعاب المفاهيم الإسلامية والمفاهيم الغربية بشكل متكامل ومتوازن، وهو ما يدفعهم إلى تبني تلك المفاهيم بدون أي موقف نقدي.

من هذا المنطلق، ترى جامعة دار السلام كونتور ضرورة إنشاء هذا المركز. فهو يهدف إلى دراسة المفاهيم الإسلامية الأساسية في ضوء أفكار السلف الصالح، وفي نفس الوقت دراسة المفاهيم الأساسية للحضارة الغربية. فمن خلال هذا المنهج يأمل المركز أن يتم فهم المفاهيم الإسلامية بشكل صحيح كما يتم تطبيقها في مجالات شتى، كمجال الاقتصاد، والتربية والتعليم، والسياسة، والثقافة، والعلوم والتقنية، والحياة الاجتماعية، وغيرها من المجالات، حتى يتمكن المسلمون من مواجهة تحديات العصر. وفي الوقت نفسه، تتم دراسة المفاهيم والمناهج الغربية بكل وعي قبل دمجها في المفاهيم والمناهج الإسلامية.

افتتاح المركز

تم افتتاح مركز الدراسات الإسلامية والغربية في 7 جمادى الثانية 1427 الموافق 5 مايو 2006، وذلك في الذكرى الثمانين على تأسيس معهد دار السلام كونتور للتربية الإسلامية الحديثة. وقد تفضل فضيلة الأستاذ الدكتور جعفر عبد السلام، الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية بافتتاحه، وكما تفضل فضيلته بإلقاء محاضرة علمية في المناسبة ذاتها حول تحديات العالم الإسلامي.

وفي ختام سلسلة برامج الذكرى الثمانين على تأسيس المعهد، تفضل فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الأستاذ الدكتور محمد سيد طنطاوي بافتتاح المركز للمرة الثانية، وذلك في قاعة الاجتماعات بمعهد دار السلام كونتور للتربية الإسلامية الحديثة.

أنشطة المركز

يركز المركز أنشطته على ما يلي:

ورشة العمل حول إسلامية المعرفة.

إصدار الكتب والأبحاث.

الندوات والمؤتمرات الدولية والوطنية.

حلقات نقاش أسبوعية حول القضايا الفكرية والحضارية الإسلامية والغربية.

ورشة العمل والمؤتمرات حول التيارات والفرق المنحرفة عن الإسلام