مر على إنشاء معهد دار السلام كونتور للتربية الإسلامية الحديثة ثلاثة وثمانين عاما مع حلول عام 2009. وقد قدم المعهد خلال تلك الفترة إسهامات بناءة في سبيل بناء الوطن عن طريق تطوير نموذج متميز في مجال التربية والتعليم في جميع مراحلها. وفي العام نفسه، مرت جامعة دار السلام كونتور (جامعة دار السلام لعلوم التربية سابقا) ستة وستين عاما على إنشائها. وفي هذه السنوات الحافلة بالعطاء والإنجازات، قدمت الجامعة إسهاماتها لتحقيق تطلعات معهد دار السلام كونتور وأهدافه ورسالته فضلا عن إسهاماتها لعزة الدين والدولة. الأمر الذي يزيد من ثقة المجتمع والحكومة والعالم الإسلامي في هذه المؤسسة التربوية. وكانت هذه الثقة جاءت متوازية مع تنامي مطالب الخريجين الذين لهم مؤسسات تعليمية بإنشاء كلية الدراسات العليا في جامعة دار السلام كونتور، وقد أكدوا أن الأمل معقود عليها لتطوير المستوى العلمي للمدرسين في مؤسساتهم.

إن العوامل السابقة بالتأكيد أصبحت بمثابة الحافز لمعهد دار السلام كونتور لتطوير برامجه التعليمية، وذلك بإنشاء كلية الدراسات العليا. وكان إنشاؤها عام 2009 متزامنا مع افتتاح برنامج الدورة التدريبية لإعداد علماء المستقبل الذي كان نتيجة التعاون الثلاثي بين مجلس العلماء الإندونيسي، ووزارة الشئون الدينية وجامعة دار السلام كونتور.

 

UNIDA Gontor - gedung pasca panorama

جاء إنشاء كلية الدراسات العليا بعد توافر الوسائل والمرافق التعليمية والموارد البشرية، بالإضافة إلى دعم العديد من الجامعات المرموقة داخل إندونيسيا وخارجها التي تربطها علاقة تعاون معها. إن هذه العلاقات المشتركة من شأنها أن ترفع المستوى الأكاديمي والإداري لكلية الدراسات العليا في جامعة دار السلام كونتور. تضم الكلية حاليا قسمين، هما: قسم العقيدة وقسم تعليم اللغة العربية.

 

 

الرؤية

تتبلور رؤية الكلية في أن تصبح مركزا للتميز في مجال الدراسات الإسلامية في إطار أسلمة العلوم والمعرفة من أجل النهوض بالحضارة الإسلامية.

 

الأهداف

  • إعدادالعلماءالمثقفينالملمينبالثقافةوالحضارةالإسلاميةبشكلمتكاملبالرجوعإلىالتراثالعلميالثقافيالإسلاميبهدفتحقيقنهضةالحضارةالإسلاميةوالإلمامبالحضاراتالأخرىبمنهجنقديسليم.
  • إعدادالعلماءالمثقفينالقادرينعلىتطبيقمشروعأسلمةالمعرفةوالعلومالمعاصرةوفقالمتطلباتالعصربالتعاونمعالمتخصصينفيعدةتخصصاتمختلفة.
  • إعدادالعلماءالمثقفينالقادرينعلىالعملبالجمعبينالنواحيالمعنويةوالعقلية،حتىيتمكنوامنالإسهامفيتطويرالعلوموبناءالحضارةالإسلامية.

 

 

القسمان

 

‌قسم العقيدة

قسم تعليم اللغة العربية