إن التحديات المختلفة التي يواجهها المسلمون في الماضي والحاضر والمستقبل في جميع مجالات الحياة تتطلب إجابات مصدرها التعاليم الإسلامية القائمة على مبدأ التوحيد. فالتوحيد أكثر من مجرد أساس للدين الإسلامي، إنه أساس لنظرية الوجود، والكوسمولوجيا، ونظرية المعرفة. من هنا يظهر مدى أهمية إنشاء كلية أصول الدين للوقوف على تعاليم الإسلام وتعاليم الديانات الأخرى. تجمع هذه الكلية بين الأصالة والمعاصرة في العملية التعليمية، أي أن الطلاب يتعاملون مع الفكر الإسلامي المعاصر إلى جانب الفكر الإسلامي في عصوره الأولى، الأمر الذي يمكنهم من تطوير العلوم وإعادة صياغة الحضارة الإسلامية في المجتمع الإسلامي المعاصر. تهدف هذه الكلية التي أنشئت عام 1963 إلى إعداد علماء متخصصين في هذا المجال قادرين على مواجهة تحديات المستقبل.

إدارة كلية أصول الدين

عميد الكلية                                : أ. شمس الهادي أونتونج

وكيل الكلية                                 : د. محمد بدرون شهير

رئيس قسم العقيدة                      : أ. إسماعيل بودي براسيتيو

رئيس قسم مقارنة الأديان               : أ. محمد أديب فؤادي نوريز

رئيس قسم القرآن والتفسير            : د. أسيف تريسناني